مصر

“مانو” فرنسية تعلن إسلامها بعد أزمة الرسوم المسيئة وتتزوج نوبيًا وتعيش بمصر

جنوب مدينة أسوان، أعلنت فتاة فرنسية إسلامها، وتزوجت من شاب نوبي من أبناء الجزيرة، وسط فرحة كبيرة وفي حضور لفيف من أهالي النوبة، وفي مقدمتهم الشيخ محمد عبد العزيز، وكيل وزارة الأوقاف الأسبق بأسوان.

الشاب “صابر عسكر”، زوج الفتاة الفرنسية “مانو”، االبالغة من العمر 26 عاماً، قال إنه التقى بها قبل ما يقرب من 3 سنوات، من خلال عمله في مجال السياحة، ونشأت بينهما علاقة غرامية، واتفقا على الزواج، وطلبت منه مساعدتها لاعتناق الإسلام، مشيراً إلى أنها تعشق محافظة أسوان بشكل عام، والقرى النوبية على وجه الخصوص.

قائلاً: “إسلام زوجتي فى هذه الفترة العصيبة، والقريبة من أحداث فرنسا وإعادة الرسوم المسيئة لنبي الرحمة، والانتقادات الكبيرة فى العالم الإسلامي من تصريحات الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، بسبب دفاعه عن الرسوم المسيئة، باعتبارها حرية تعبير عن الرأي، أعتقد إن إسلام زوجتي هو رسالة تؤكد أننا دين سلام، يسعى إليه العديد من أصحاب الديانات الأخرى”.

أيضاً يعمل صابر على تأليف كتاب يجمع في فصوله كل ما يخص مظاهر الحياة على الجزيرة، وأوضح أن الكتاب يحتوي على فصل عن العادات والتقاليد، وفصل عن الطيور والنباتات النادرة بالجزيرة، وفصل عن الاحتفالات والطقوس الخاصة بها، إلى جانب فصل عن أهل القرية وقصصهم الإنسانية، ليصبح بمثابة مرجع تاريخي عن “هيسا”، تستفيد منه الأجيال القادمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock