مصر

ماذا لو لم تنقرض الديناصورات؟ كيف سيتعامل معها البشر؟

ماذا لو لم تنقرض الديناصورات ؟ ، ماذا لو لم يصدم الكويكب الذي تسبب بإنقراضها من على الأرض؟ ما الذي سيتغير في عالمنا نحن البشر ؟
ماذا لو إستمر عصر الديناصورات ؟

حسناً، لنتفترض أن الديناصورات لم تُصب بأي كارثة كونية أو ظروف قاهرة، هل ستستطيع الإستمرار بالعيش والتكاثر كل هذه المدّة ؟

قبل أن تحدث الكارثة أصلاً، كانت الديناصورات تعيش وضعاً صعباً بسبب إزدياد النشاط البركاني وتغيّرات النظام البيئي، قد يقول البعض أنّ الديناصورات إذاً قد كانت تموت قبل أن يضرب ذلك النيزك الأرض، لا بالطبع!

الديناصورات حكمت الأرض لأكثر من 150,000,000 سنة، طوال هذه المُدة، حصلت تغييرات كبيرة على القشرة الأرضية التي تحوّلت من قطعة واحدة، إلى شيء يشبه القارات التي نمتلكها في خرائطنا الحالية، نتيجة لهذا التحوّل الجغرافي والبيئي، فإن النظام البيئي قد تغيّر بشكل كبير، لكن الديناصورات لم تستسلم أبداً، الأمر مُذهل حتى الآن، فإن تلك الحيوانات قوامت مال لا نستطيع ان نتخيله!

في الوقت الذي ضرب فيه الكويكب الأرض، فإن الديناصورات عانت من انهيار كبير واضطرت للركود، فلولا العوائق مثل الصخور الكويكبية التي تناثرت على سطح الكوكب، لإستطاعت الديناصورات التطوّر والمقاومة أكثر مثلما فعلت مع الأجيال السابقة

الإصطدام محى تقريباً كل شيء يتعدى حجمه حجم القطّة

لكن الديناصورات حتى اليوم لم تختفِ تماماً، فريق من الديناصورات نجى من الكارثة وإستمر بالتطور حتى يومنا هذا مُشكلاً ما نعرفه بالطيور.

لكن لو لم يضرب ذلك الكويكب الأرض، فإنه من المُرّجح لدرجة كبيرة أن تنجو الديناصورات حتى العصور الحالية! كان هنالك الكثير من الأنواع المُختلفة منها، بعض النظريات تُرجح ان الديناصورات كان من الممكن أن تكون من ذوات الدم الدافئ، لو كان ذلك صحيحاً لنجت أنواع الديناصورات عبر العصور الجليدية

كان من المُمكن أن تستمر الديناصورات بالتطور لملايين السنين مُشكَلة العديد من الأنواع القوية والمخيفة، لو لم يتم إيقاف هذا، لحُكم عالمنا اليوم من قِبل الديناصورات وفي هذه الحالة، لإتخذت الطيور منحنى تطورياً آخر، طيور مثل النعّام لم تكن لتنجو لأنها ستكون وجبات سهلة للديناصورات الأكبر حجماً

لم تَكن القوارض لتوجد أصلاً لأنها لن تمتلك فرصة للإستمرار لولا إنقراض الديناصورات، على الرغم أن الديناصورات والقوارض تطوروا في نفس الوقت تقريباً في السابق، لكن القوارض لم تستطع أبداً أن تأخذ السيادة وزمام الأمور، وإن لم تستمر القوارض في العيش، فلن يوجد البشر أصلاً !

إحدى الأفكار الشائعة، هي أنه لو لم يوجد البشر ولو إيتمرت الديناصورات فعلى الغالب أن الديناصورات ستطور نوعاً من الأفراد الأذكياء التي كانت لتوجد بدلاً عنّا في هذا العصر. لكن بالتأكيد من المُستحيل أن تتطور الديناصورات لتُنتج كائنات تُشبه البشر في الشكل والصفات.

قد كانت لتنتج كائنات شبيهة بنسبة الذكاء للبشر، لكنها بالتأكيد لن تكون من ذوات القدمين، وبالتأكيد لن يمكنها ان تطوّر القابلية على تطوير وإستخدام التكنولوجيا

بالطبع هذا احد السيناريوهات الأكثر ترجيحاً، لا يُمكن التكّهن تماماً بأشكال الحياة التي قد تظهر لو لم يصدم الكويكب بالأرض

باختصار، إن من أهم نتائج إنقراض الديناصورات، هو إعطاء الفرصة لسيادة البشر، السبب الوحيد لوجودك الآن وإستطاعتك قراءة هذا الكلام، أنه في يومٍ من ايام الماضي السحيق، كان كوكب الأرض في المكان والزمان الخاطئين ، لو تغيّر مسار ذلك الكويكب وتأخر لدقائق أو ثوانٍ معدودة، لكانت أشكال الحياة على الأرض مُختلفة بشكل كبير عمّا هي الآن، لِذلك إن تسائلت عن ما الذي يمكنك ان تشكره لوجودك الآن قارئاً لهذا الكلام، إشكر قطعة الصخر العملاقة تلك التي حطت على المكسيك


المصادر والمزيد

http://www.scientificamerican.com/article/alternative-evolution-dinosaurs-foresaw-contemporary-paleo/

http://www.livescience.com/33275-what-if-asteroid-wiped-out-kill-dinosaurs-extinct.html

https://www.quora.com/What-if-65-million-years-ago-the-asteroid-didn-t-hit-Earth-and-the-dinosaur-extinction-didn-t-happen

http://www.csmonitor.com/Science/2014/0729/If-it-weren-t-for-that-meteor-would-there-still-be-dinosaurs

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock