رأى

جدل واسع حول تغريدة تركى الحمد “صحيح البخارى يتناقض مع القرآن” والمذاهب تشوه الإسلام

صرَّح الكاتب السعودى تركى الحمد عبر تغريدته على موقع التواصل الإجتماعى تويتر. أن كتاب صحيح  البخارى “يتناقض” مع القرآن و أن الإسلام “لم يتشوه إلا بعد دخول المذاهب” على حد تعبيره.

وكانت تغريدته يوم الجمعة قد أثارت جدلاً واسعاً. والتي قال فيها: “قبل أن ننتقد الصور المسيئة لرسولنا الكريم. عليه السلام، علينا أن ننتقد تراثنا الذي وفر المادة الحية لهذه الرسومات، وأولها صحيح البخاري.. من خلال هذا الكتاب، ومقارنته بالقرآن الكريم، أجد أنه يتناقض معه تماما”.

وعلق الشاعر السعودي الأمير عبدالرحمن بن مساعد على تغريدة الحمد. بقوله: “يا دكتور سلمك الله قولك أن صحيح البخارى يتناقض تماما مع القرآن رأي شديد التطرف. فجل علماء المسلمين والمختصين في علم الحديث يرونه أصح كتب الحديث. وقليل منهم فقط انتقد سند بعض الأحاديث”. وأضاف: “لو ألغينا كما تطلب كتابه الذي يحوي صحيح أحاديث النبي وسنته لأسأنا لنبينا ولسنتّه أكثر من الرسوم”.

رد الحمد عليه قائلا: “أخي عبدالرحمن، ولن أقول سمو الأمير فنقاشنا ثقافي، طبت وطاب زمانك”. وأضاف: “قبل البخاري ومسلم وسنن الترمذي وابن تيمية وغيرهم. كان أهلنا يصلون ويصومون ويمارسون عباداتهم دون الحاجة لهم”.

وتابع تركي الحمد بالقول: “الإسلام دين عظيم، وعظمته تكمن في بساطته. ولم يتشوه إلا بعد دخول المذاهب. ولنتذكر أن تفاحة فاسدة تفسد كل الصندوق”.

البخارى يتناقض مع القرآن

كما علق الحمد على انتقادات من محمد المختار الشنقيطي. أستاذ العلوم السياسية الموريتاني بجامعة حمد بن خليفة في قطر. قائلا: “أخي الكريم، حين تنتقد ولي نعمتك في قطر بكلمة. أو الأوضاع في موريتانيا بنصف كلمة، حينها أستطع الرد عليك”.

 

شاهد أيضاً :

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock